ديوان عائلة العرجا الإلكتروني



انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

ديوان عائلة العرجا الإلكتروني

ديوان عائلة العرجا الإلكتروني

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
ديوان عائلة العرجا الإلكتروني

(( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ))

أهلا وسهلا بكم في ملتقى وديوان عائلة العرجا .. أجمل وأسعد الاوقات نتمناها لكم برفقتنا
نرحب بكل الأعضاء والزوار الذين انضموا لنا ... نتمنى لهم وقتا ممتعا إن شاء الله


بسم الله الرحمن الرحيم (( ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد )) صدق الله العظيم

هام  نزف الى عموم عائلة العرجا الكرام في الداخل والشتات الانطلاقة المباركة والميمونة لرابطة شباب عائلة العرجا في 31/7/2009 م الموافقة ليوم الجمعة - فنهنئكم ونهنئ انفسنا بهذا الصرح الشبابي الكبير الذي نسأل الله العلي القدير ان ينفع به امة الاسلام والمسلمين .. لمزيد من التفاصيل انقر هنااا

المواضيع الأخيرة

» السيرة الذاتية للشيخ ابراهيم محمد حسين العرجا
الصوم ووحده الصف Emptyالخميس 6 أبريل 2017 - 17:27 من طرف nurse

» مطلوب مدرس علوم
الصوم ووحده الصف Emptyالثلاثاء 5 يناير 2016 - 15:29 من طرف م.ابو وسيم

» عزاء واجب .. وفاة الحاجة / أمنة محمد العرجا ( أم عبد الرحيم )
الصوم ووحده الصف Emptyالأربعاء 14 يناير 2015 - 15:48 من طرف م.ابو وسيم

» الشهيد تامر يونس العرجا
الصوم ووحده الصف Emptyالسبت 6 ديسمبر 2014 - 18:09 من طرف وسام محمد العرجا

» لنرحب اجمل ترحيب بالاعضاء الجدد " حياهم الله "
الصوم ووحده الصف Emptyالأحد 30 نوفمبر 2014 - 14:55 من طرف م.ابو وسيم

» مادة اثرائية رياضيات للصفوف الرابع والخامس والسادس
الصوم ووحده الصف Emptyالأحد 16 نوفمبر 2014 - 3:54 من طرف Atta Hassan

» عزاء واجب .. وفاة الحاج / عبد الرحمن حماد العرجا (ابو عطية )
الصوم ووحده الصف Emptyالخميس 18 سبتمبر 2014 - 18:29 من طرف م.ابو وسيم

» الاحتلال الإسرائيلي يحرم الأسرى الفلسطينيين من المونديال
الصوم ووحده الصف Emptyالخميس 19 يونيو 2014 - 5:57 من طرف أبو ثائر

» لماذا نهى الرسول صلى الله عليه وسلم النوم على البطن؟
الصوم ووحده الصف Emptyالخميس 19 يونيو 2014 - 5:53 من طرف أبو ثائر

»  التغذية المتنوعة للأم أفضل وسيلة لوقاية الطفل من الحساسية
الصوم ووحده الصف Emptyالخميس 19 يونيو 2014 - 5:50 من طرف أبو ثائر

»  صلح عشائري بين عائلتي العرجا وأبو عيادة برفح
الصوم ووحده الصف Emptyالخميس 19 يونيو 2014 - 5:46 من طرف أبو ثائر

» برنامج رائع لصيانة وتنظيف وتسريع وتصليح الويندز مع الشرح
الصوم ووحده الصف Emptyالجمعة 13 يونيو 2014 - 7:15 من طرف قصيد الليل

» لنرحب اجمل ترحيب بالاعضاء الجدد " حياهم الله " مجموعة ر قم "1"
الصوم ووحده الصف Emptyالأربعاء 11 يونيو 2014 - 2:31 من طرف وسام محمد العرجا

» تهنئة للسيد\ طارق عبد المقصود العرجا بمناسبة المولودة الجديدة
الصوم ووحده الصف Emptyالإثنين 19 مايو 2014 - 4:21 من طرف أبو ثائر

» عزاء واجب – الحاجة \ أم نايف البحابصة في ذمة الله
الصوم ووحده الصف Emptyالإثنين 19 مايو 2014 - 4:19 من طرف أبو ثائر

القائمة الرئيسية

مواعيد الصلاة - غزة

دخول

لقد نسيت كلمة السر

ديوان عائلة العرجا

مواقع تهمك

 

 

 

 

 

 

التقويم الميلادي

شهداء عائلة العرجا

 

 

 

 

 

 

 

 

 


2 مشترك

    الصوم ووحده الصف

    ايمن ابو كمال
    ايمن ابو كمال
    Admin


    عدد المساهمات : 1824
    تاريخ التسجيل : 11/07/2009
    العمر : 43
    الموقع : https://alarja-family.ahlamontada.net

    الصوم ووحده الصف Empty الصوم ووحده الصف

    مُساهمة من طرف ايمن ابو كمال الإثنين 24 أغسطس 2009 - 15:01

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.

    أما بعد،،

    فإن دين الإسلام دين الفطرة الصحيحة، دين يدعو إلى وحدة الصف؛ لأن أتباعه المؤمنين يُعدّون أمة واحدة، إلههم واحد لا شريك له، قال سبحانه:"إنَّ هِذه أمَّتُكُم أمةً واحدةً وأنا ربُّكم فاعبُدُونِ" (الأنبياء: 92).

    ومن ثَمَّ؛ جعل الله تعالى مظاهر هذا الدين تتجلى في الدعوة إلى الوحدة: وحدة في الألوهية والربوبية وفي صفاته تعالى: "قُلْ هُوَ اللهُ أحدٌ اللهُ الصمدُ لم يلدْ ولم يولدْ ولم يكن له كفُوًا أحدٌ"(سورة الإخلاص)، ووحدة في العبودية: "إياك نعبدُ وإياك نستعينُ" (فاتحة الكتاب: 5)، ووحدة في الصف والقوة والبأس، قال تعالى: "واعتصموا بحبلِ اللهِ جميعًا ولا تفرقوا واذكروا نعمةَ اللهِ عليكم إذ كنتم أعداءً فألفَ بين قلوبِكمْ فأصبحتم بنعمتِهِ إخوانًا… الآية" (آل عمران: 103)، ووحدة في الجهاد؛ قال سبحانه: "إنّ اللهَ يحبُّ الذين يقاتلونَ في سبيله صفًّا كأنهم بنيانٌ مرصوصٌ" (الصف: 4).

    فالعبادات؛ الدعوة فيها إلى وحدة الصف موجودة وقائمة، وتعد مظهرًا بارزًا من مظاهرها.

    فالصلاة: النداء لأدائها واحد، وإمام الصلاة واحد، والمسلمون من خلفه وحدة متكاملة في انتظام صفوفهم وائتلاف أرواحهم، وهم مؤتمّون بإمام واحد؛ يؤدّون خلفه أركانًا وسننًا بنسق واحد بمتابعة إمام واحد، وكذلك توحيد وقت الصلاة مظهر وحدوي.

    والزكاة: في أدائها دعوة إلى وحدة الصف؛ ففي مال الغني حق معلوم للسائل والمحروم، كأن الفقير شريك الغني في ماله، وفي ذلك من ارتباط القلوب والتراحم ما لا يخفى، وكذلك إحساس الغني بالفقير؛ اعترافًا بأخوة الإيمان التي أفصح عنها القرآن في قوله تعالى:

    "فأصبحْتُم بنعمتِهِ إخوانًا" (آل عمران: 103)، "إنما المؤمنونَ إخوةٌ" (الحجرات: 10).

    والحج: مظاهر الوحدة فيه كثيرة؛ فملابس الإحرام بهيئة واحدة، والتلبية واحدة لمناجاة رب واحد، وأداء الأركان والواجبات والسُّنن في مكان واحد، وهو الحرم الشريف والكعبة المكرّمة، وعرفات ومزدلفة ومِنى وكلها في مكة المكرمة، فضلاً عن اجتماع المسلمين من شتى بقاع الأرض على عرفات، وفي حرم الله الآمن وغير ذلك من مظاهر وحدة الصف والكلمة.

    والصوم: رقي للروح، وحصن للجسد، وتربية للأعضاء، وهو نصف الصبر، وتجديد للعهد مع الله سبحانه بالتوبة والاستغفار وكثرة الذكر والدعاء والتوحيد الخالص، وتدريب الأعضاء على مهام الرجولة، وإذا تأصّلت الرجولة الإيمانية في المسلمين اتحد صفهم، وقويت شكوتهم، وعلت همتهم.. ليصبحوا قوة ضاربة في الأرض.

    لذا؛ نجد وحدة الصف تنبع من ساحة الصوم، ومن أبرز مظاهرها ما يلي:

    أولاً: فرض الصوم بنداء الله للمؤمنين عامة:

    قال تعالى: "يا أيها الذينَ آمنوا كُتِبَ عليكُم الصيامُ... الآية" (سورة البقرة: 183) فنداء الله للمؤمنين تكريم لهم وتشريف، ودعوة لهم إلى وحدة صفهم، وتآلف قلوبهم، لعزتهم ورفعة مكانتهم، وفي ذلك من المساواة بينهم ما لا يخفى: فلا فرق بين غني وفقير، ولا بين أبيض وأسود.

    ثانيًا: اجتماع المسلمين على بداية رمضان ونهايته دليل على وحدتهم وقوتهم:

    البلد الذي يشترك في مطلع الشمس مع غيره من بلاد العالم الإسلامي أو غير الإسلامي، أو كان مطلعه قريبًا من بعضها يلزمه الاتحاد معها في بداية شهر رمضان؛ لأن ذلك يُعدّ مظهرًا لوحدة المسلمين، وقوة لرباطهم الإيماني، حيث يتّحدون في وقت الإفطار والإمساك، ومناجاة الله عند فطرهم وإمساكهم.

    كذلك مظهر المسلمين في وحدة صفهم يبرز واضحا في نهاية رمضان وبداية أول ليلة من شوال؛ فالمسلمون يتحدون في التكبير والتهليل، وفي اجتماعهم لصلاة عيد الفطر في الخلاء، أو في مساجدهم على قلب رجل واحد، وفي ذلك من وحدة الصف ما لا يخفى.

    ثالثًا: صلاة القيام في جماعة قوّة ووحدة:

    اختصاص رمضان باجتماع المسلمين بعد العشاء في كل ليلة منه؛ لأداء صلاة التراويح في جماعة يُعدّ دعوة إلى وحدة الأمة في عبوديتها لربها ووحدة صفها.

    رابعًا: اعتكاف صفوة من المسلمين في المساجد تربية على وحدة الصف:

    فسنة الاعتكاف اختصت بها العشر الأواخر من رمضان؛ تدريبًا لصفوة من أبناء الأمة المسلمة على الرجولة والجندية والاتحاد في المظهر والجوهر؛ لتؤصل في المسلمين وحدة الصف. وهناك مظاهر أخرى للوحدة يطول المقام بذكرها، ولكنها لا تخفى على ذي لُبٍّ.

    الصوم يربي الفرد ويبني المجتمع ويؤصّل الوحدة

    إن المجتمع المسلم المعاصر الذي تمزّق كيانه، وتفرّق صفه، فأضحى ساحة لمطامع أعدائه، فاستولى العدو على بعض مقدساته، وأراق دماء أبنائه على أرضه.. أرى أن هذا المجتمع في حاجة ماسّة إلى إعادة بنائه.. ومعلوم أن لبناته هم أفراده..

    والصوم أحد أركان هذا الدين الحنيف الذي يتم به البناء؛ فمن أبرز آثاره في تربية الفرد، وبناء المجتمع وتحصين وحدته ما يلي:

    1- الإرادة تقوّي الإيمان وتتمم البناء:

    فالمسلم ينتصر على نفسه، فيكبح جماحها ويربيها تربية إيمانية قوية، فعندئذ تقوى إرادته فينتصر على نفسه وعلى أعداء الله؛ لأن كل شيء يهون أمامه إلا عقيدته ومقدساته، ويفصح ربُّنا عن هذه التربية فيقول: "مِنَ المؤمنينَ رجالٌ صَدَقُوا ما عاهَدُوا اللهَ عليهِ… الآية" (الأحزاب: 23) فالإرادة الإيمانية عند أداء الصوم هي التي أصّلت فيهم هذه الروح، وأصّلت الهِمَّةَ والرجولةَ في كيانهم. فقبل أن يطلب العبد النصر على أعدائه ينتصر هو على نفسه.

    2- الإرادة صمام أمن الجندي المسلم:

    فالمسلم إن لم تكن عنده إرادة منضبطة في ضوء الإيمان وصدق عزيمته على الصوم، فلا يمكن أن يقدّم نفسه فداء لدينه ومقدساته ووطنه؛ لأن من تأصّلت الإرادة في قلبه، فقد قهر نفسه وشيطانه وعدوه. فمن مأثورات عمر رضي الله عنه: "اسألوا الله العون على أنفسكم قبل أن تسألوه النصر على أعدائكم"؛ ومن ثَمّ يُعدّ الصيام علاجًا للنفس وضابطًا للإرادة، وداعيًا إلى وحدة الأمة؛ ولذا نجد المسلمين قد انتصروا في معاركهم مع العدو في شهر رمضان كغزوة بدر، وفي العاشر من رمضان 1393هـ.

    3- الصوم يدعو إلى:

    أ- وحدة الهدف والغاية: فالهدف: العبودية، والغاية: تقوى الله.

    ب- وحدة الضمير: فالصوم يُؤدّى بنية صادقة في ضوء مراقبة الله سبحانه، وأثر ذلك يعود على المجتمع في شئونه الاقتصادية والاجتماعية، والعسكرية والميدانية في ساحة القتال.

    ج- وحدة الشعور بالمسئولية: فالإحساس بالمسئولية التضامنية في بناء المجتمع وازدهاره أمر واجب، والدفاع عنه واجب، والشعور بآلام المسلمين واجب، والمشاركة الوجدانية والمادية في تفريج كروبهم ومناصرتهم واجب… إلخ.

    د- وحدة الصف: تتجلى وحدة الصف في تربية الصائمين على الخشونة والصبر وقوة الإرادة، واحتمال المتاعب، والتدريب على الجندية؛ فلا مجال للترف والإسراف، بل سبيل الصائم التقشف وضبط النفس، والحسم والعزم؛ فتكتمل الوحدة على أساس متين من الدين.

    4- الصوم ثورة تصحيح وتغيير في المجتمع المسلم:

    فثورته تتجلى في ذلك التغيير في الطعام والشراب، وضبط الوقت عند الإفطار والإمساك، وفي السلوك التربوي، والقيم العالية في البيت والشارع والعمل، والاعتكاف في ساحة العبودية، وغير ذلك مما يطول المقام بذكره.

    والله وحده من وراء القصد.
    م.ابو وسيم
    م.ابو وسيم
    Admin


    عدد المساهمات : 7114
    تاريخ التسجيل : 16/09/2008
    العمر : 44
    الموقع : abo_wasem25@hotmail.com

    الصوم ووحده الصف Empty رد: الصوم ووحده الصف

    مُساهمة من طرف م.ابو وسيم السبت 18 ديسمبر 2010 - 2:01

    مشكور ابو كمال

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 2 ديسمبر 2022 - 23:12